الجمعة، 12 جمادى الأولى 1440هـ| 2019/01/18م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية
  •   الموافق  
  • كٌن أول من يعلق!

بسم الله الرحمن الرحيم

 

إندونيسيا: فعاليات نصرة لمسلمي الإيغور المضطهدين في تركستان الشرقية

 

 

قال العضو في حزب التحرير / إندونيسيا الأستاذ رُحمات س. لبيب (Ustadz Rokhmat S Labib) بأن الحل للإيغور سيكون في ظل وجود قيادة واحدة للمسلمين. وقال في المناقشة العامة مع المؤسسة الإعلامية ميديا أومت تابلويد يوم الأربعاء 2018/12/26م فيGedung Joang 45 Menteng جاكرتا: "إن الحل لكل مشاكل المسلمين الإيغور يكمن في أن علينا جميعا التحرك معا. يجب أن تكون هناك قيادة واحدة للأمة الإسلامية في ظل دولة الخلافة." فالمسلمون الإيغوريون يستغيثون طلبا للمساعدة، فأين هم حكام المسلمين منهم؟"


وكان رحمات س. لبيب قد قال قبل ذلك أمام السفارة الصينية بأن المسلمين أمة واحدة، وإذا ما تعرض إخوتنا الإيغور المسلمين للمضايقات والأذى، فإن على باقي المسلمين الغضب لأجلهم ونصرتهم.


وقال في وقفة تدعو لاتخاذ موقف من أجل إنقاذ الإيغور أمام السفارة الصينية يوم الجمعة 2018/12/21م في جاكرتا "إن المسلمين أمة واحدة، يوحدها دين واحد، وإن الواجب أن نغضب إذا ما رأينا إخوتنا الإيغور يتعرضون للتعذيب والأذى".


وكما جاء في كلام رحمات، فإن الإسلام يفرض على المسلمين جميعا أن يهبوا لنصرة إخوتهم المسلمين إذا ما طلبوا العون والمساعدة كونهم جزءا من المسلمين.


وأنهى كلامه قائلا "يجب أن يدرك الناس أن المسلمين أمة واحدة وأن المسلمين سيكونون أقوياء إذا ما أقاموا دولتهم، دولة الخلافة".

 

الجمعة 21 ربيع الآخر 1440هـ الموافق 28 كانون الأول/ديسمبر 2018م

 

 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى

البلاد الإسلامية

البلاد الإسلامية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع