الإثنين، 19 ذو القعدة 1440هـ| 2019/07/22م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية
الجولة الإخبارية 2018/06/18م

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

الجولة الإخبارية

2018/06/18م

 

 

 

العناوين:

 

  • · أمريكا تزيد من اشتعال منطقة الخليج
  • · تركيا تمارس التضليل السياسي في سوريا
  • · اعتقالات في صفوف حزب التحرير في القرم

 

التفاصيل:

 

أمريكا تزيد من اشتعال منطقة الخليج

 

ذكرت وكالة رويترز 2019/6/15 بأن السعودية دعت لاتخاذ إجراءات سريعة لتأمين إمدادات الطاقة من منطقة الخليج بعد أن ألقت أمريكا بمسؤولية هجمات على ناقلتي نفط في خليج عمان قرب مضيق هرمز على إيران بما يزيد من مخاوف نشوب مواجهة أوسع نطاقا في المنطقة.

 

ولأن أمريكا هي من ينسق الأحداث ويرسمها على الجانبين الإيراني وأذرعها والسعودي فقد قال تلفزيون المسيرة التابع لحركة الحوثي في اليمن يوم السبت إن الحركة شنت هجمات بطائرات مسيرة على مطاري جازان وأبها في السعودية مضيفا أن المطارين خرجا من الخدمة.

 

ففي الوقت الذي تخشى فيه إيران من توجيه ضربات إليها على خلفية إصابة الناقلتين فإن ذراعها الحوثي يستمر في التصعيد حتى تكتمل الصورة في واشنطن، وتكتمل المبررات الأمريكية لإنشاء حلف ناتو "شرق أوسطي" ضد إيران، أي أن إيران توجد المبررات الكافية ومن ثم تحرض أمريكا السعودية وأخواتها ضد إيران، فيكتمل المشهد وفق ما تريده أمريكا من حالة جديدة للصراع في المنطقة أساسها طائفي، بل وربما يشارك كيان يهود في هذا الناتو الجديد بحجة الخوف من إيران.

 

وهذا يعطي ما يكفي من المبررات عند المسلمين بأن حكامهم في إيران والسعودية كلهم يعملون ضد مصالح المسلمين ووجب استبدالهم، فقد تسارعت جرائمهم حتى أزكمت الأنوف، ووجب تغييرهم عاجلاً غير آجل.

 

--------------

 

تركيا تمارس التضليل السياسي في سوريا

 

نقلت آر تي 2019/6/15 عن مصادر عسكرية تركية، لوكالة "الأناضول" الرسمية، أن الجيش أرسل قافلة تضم شاحنات محملة بدبابات، ومدرعات نقل الجنود، وأسلحة ثقيلة، وعناصر، إلى نقطة المراقبة الواقعة في منطقة جبل الزاوية بريف حماة الشمالي، جنوب محافظة إدلب السورية.

 

ويهدف الجيش التركي عبر إرساله القافلة، حسب الوكالة، إلى تعزيز قوات نقطة المراقبة التي تعرض محيطها مؤخرا لقصف مدفعي من قبل "قوات النظام السوري والمجموعات الإرهابية التابعة لإيران".

 

ويأتي هذا التأكيد والتضليل من وكالة الأناضول الذي نقلته آر تي بعد يومين من إعلان روسيا أنها قامت بقصف مجموعات تابعة لجبهة النصرة في إدلب بطلب من تركيا، وذكرت روسيا بأن الجيش التركي هو من قدم الإحداثيات للطائرات الروسية لقصف تلك المواقع.

 

ومن أجل التضليل تعلن تركيا اليوم بأنها تستهدف حماية نفسها من قوات النظام السوري، علماً بأن القاصي والداني يشاهد توفقاً تركياً تاماً مع إيران وروسيا في سوريا، وهما حليفتان للنظام السوري، أي أن تركيا وروسيا وإيران تعملان على تحقيق أهداف مشتركة في سوريا، الأمر الذي لا يزال بعض قادة الفصائل يمارون فيه، ولا يعترفون بالحقيقة التي صارت دامغة في سوريا.

 

-------------

 

اعتقالات في صفوف حزب التحرير في القرم

 

تحت القسم الأول من العنوان تحدثت بي بي سي 2019/6/14 عن مسلمي القرم وعن حملة اعتقالات جديدة تنفذها السلطات الروسية التي تسيطر على شبه جزيرة القرم الإسلامية منذ سنة 2014 بعد ضمها من أوكرانيا، فذكرت وفق شهود عيان بأن الحملة قد طالت 80 عضواً في حزب التحرير يضاف إليهم مسلمون آخرون لا لسبب إلا لرفضهم عمليات اعتقال شباب الحزب، فروسيا تستهدف حزب التحرير وتتهمه (بالإرهاب) في عموم روسيا، وخاصة جزيرة القرم التي كان ينشط فيها الحزب بزخم عندما ضمتها روسيا إليها، وتستهدف روسيا كذلك أي مسلم يتعاطف مع شباب الحزب.

 

وقد اشتهرت روسيا منذ احتلالها للمناطق الإسلامية في حوض الفولغا والقفقاز وآسيا الوسطى بجرائمها شديدة الشناعة ضد المسلمين، ولا تزال روسيا اليوم مستمرة على نفس نهج روسيا القيصرية والدولة الشيوعية في خنق المسلمين ومنع أي صوت إسلامي داخل روسيا، وهي تظن بذلك أنها تقف ضد تفكيك هذه المقاطعات الإسلامية الكبيرة، فتحمي وحدتها، لكنها تجهل بأنها تجني حنقاً إسلامياً كبيراً ضدها، يضاف إلى جرائمها في أفغانستان وسوريا، فروسيا قد برهنت بما لا يدع مجالاً للشك بأنها شديدة العداوة للمسلمين، وأنها لا تقيم لهم وزناً، لذلك وجب على المسلمين أن يحفظوا ذلك عن ظهر قلب، ويعدوا لروسيا جرائمها، ويشحذوا هممهم لبناء دولة الخلافة التي وحدها يمكنها أن تعيد لروسيا وعيها الحقيقي وحدودها الأوروبية الحقيقية، فتكون دولة بحجم بولندا، هذا إن أبقت لها الخلافة دولة، فما ترتكبه من جرائم يعجل بصب غضب المسلمين عليها.

آخر تعديل علىالإثنين, 17 حزيران/يونيو 2019

وسائط

1 تعليق

  • Mouna belhaj
    Mouna belhaj الثلاثاء، 18 حزيران/يونيو 2019م 21:27 تعليق

    بوركتم لما تبذلوه من مجهود لتوعية الأمة

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع