الثلاثاء، 16 جمادى الأولى 1440هـ| 2019/01/22م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية

بسم الله الرحمن الرحيم

 

نداءٌ من حزب التحرير / ولاية السودان -

أيها المسلمون: امنعوا قيام كيان يهود جديد في جنوب السودان

 

18 جمادى الأولى 1431ه الموافق 2 أيار/مايو 2010م

 (نسخة محدثة بتاريخ 2018/04/03م)

 

Sudan Imna3u

 
اقرأ في هذا الكتاب:

البداية

لم تكن الانتخابات السودانية التي أجريت في الفترة (11-15) نيسان/أبريل 2010م انتخابات عادية؛ ينصّب من خلالها نظام يحكم بغير ما أنزل الله، فيستوزر المستوزرون، ويعارض المعارضون، بل إن هذه الانتخابات هي أخطر انتخابات أجريت في تاريخ السودان، لأنه يراد منها شرعنة فصل جنوب السودان عن شماله، ليتم سلخ ثلث السودان الغني بالثروات عنه. لأجل ذلك كان الدور الغربي، وبخاصة الأمريكي، لإنجاح هذه الانتخابات قبل وأثناء وبعد إجرائها؛ أي في التحضير لها وإدارتها ثم إعطائها صكوك البراءة والنزاهة والدفاع عنها. ففي بيان مشترك لوزراء خارجية أمريكا، وبريطانيا والنرويج بتاريخ 31/03/2010م قالوا: "ندعو جميع الأطراف في السودان للعمل بصورة ملحة من أجل ضمان مضي الانتخابات بصورة سلمية ونزيهة في نيسان/أبريل".

 

الخاتمة 

إن الخلافة الراشدة التي أظل زمانها، هي التي حافظت - على مدار التاريخ - على مقدسات المسلمين وحرماتهم، وهي التي وقفت سداً منيعاً أمام مخططات الكفار ومكرهم. فقضية الحفاظ على أرض المسلمين قضية مصيرية يُتخذ تجاهها إجراء الحياة أو الموت.

 
 

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى

البلاد الإسلامية

البلاد الإسلامية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع