الأحد، 16 شوال 1441هـ| 2020/06/07م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية

المكتب الإعــلامي
ولاية تركيا

التاريخ الهجري    28 من صـفر الخير 1436هـ رقم الإصدار: u062a.u0631/u0628.u0635/2014 / u0645.u0625 / 032
التاريخ الميلادي     السبت, 20 كانون الأول/ديسمبر 2014 م

بيان صحفي لجنة الاتصالات المركزية لحزب التحرير في ولاية تركيا حملة اتصالات مكثفة في إطار حملة "قل لظلم القضاء التركي قف!"


قامت لجنة الاتصالات المركزية لحزب التحرير في ولاية تركيا بحملة اتصالات كثيرة في إطار حملة "قل لظلم القضاء التركي الموجه ضد حزب التحرير قف!" التي أطلقها حزب التحرير / ولاية تركيا في 18 أيلول 2014 ولا زالت مستمرة.

 

وقد تم في هذه الاتصالات بيان مظالم القضاء التركي وانتهاكاته للحقوق؛ لشرائح واسعة من الناس بدءاً من السياسيين إلى منظمات المجتمع المدني، ومن نواب البرلمان إلى الأكاديميين، ومن النقابات إلى الغرف المهنية. وكان رئيس لجنة العدالة، ورئيس لجنة حقوق الإنسان، ورئاسة لجنة تقديم الطلبات في مجلس النواب التركي الكبير، مجلس حقوق الإنسان التركي، رئاسة دائرة حقوق الإنسان في وزارة العدل، وعدد من النواب السابقين والحاليين، والمراكز الرئيسية لحزب العدالة والتنمية، وحزب الحركة القومية، وحزب الوحدة الكبير، وحزب السعادة، وحزب الدعوة الحر، والحزب الديموقراطي الليبرالي، وحزب الحق؛ ورئاسات فروعها في الولايات، وبعض أعضاء مجالس حكمائها، والمراكز العامة لاتحاد نقابات الموظفين، واتحاد نقابات المتقاعدين، واتحاد النقابات والمهن التركية، واتحاد الغرف التركية، واتحاد الغرف الزراعية التركية، وجمعية رجال الأعمال والصناعيين المستقلين (موسياد)، ومعهد الفكر الاستراتيجي (سدا)، ومركز الأبحاث الاقتصادية والاجتماعية (أسام)، واتحاد الكتاب الأتراك، ووقف اتحاد الحقوقيين، وجمعية حقوق الإنسان، والمراكز العامة لمظلوم در، وأوزغور در،... من بعض الهيئات والمؤسسات التي قامت لجنة الاتصالات بزيارتها.


في هذه الزيارات، تم التأكيد على أن حزب التحرير حزب سياسي وفكري، وأنه يدعو المسلمين للعمل إلى إقامة دولة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة، وأنه لم يلجأ إلى أية وسيلة عنف لا في تركيا التي يعمل فيها منذ الستينات ولا في أي بلد من البلدان التي ينشط فيها والتي تربو على الخمسين، وأنه لم يتبن أية حركة مسلحة، وأنه على الرغم من أن مصطلح "الإرهاب" مبين بوضوح في القوانين التركية؛ فإن القضاء التركي يتعسف الأدلة التي لا يمكن تأويلها بالعنف من أجل تصنيف الحزب "كمنظمة إرهابية". علاوة على هذا تم التأكيد في هذه الزيارات أيضاً على أن حزب التحرير سيمضي في طريقه التي عرفها بثبات، ولن يحيد عنها على الرغم من الأحكام التي تصل في مجموعها آلاف السنين في حق ما يزيد عن 500 عضو من أعضائه.


وإننا في المكتب الإعلامي لحزب التحرير / ولاية تركيا نقدم الشكر لجميع الذين استمعوا للجنة الاتصالات المركزية لحزب التحرير / ولاية تركيا بحرارة وإخلاص، وقاموا بخطوات إيجابية ملموسة من أجل القضاء على هذا الظلم، وقدموا دعمهم لهذه الحملة.

 

 

المكتب الإعلامي لحزب التحرير
في ولاية تركيا

 

 

 

المكتب الإعلامي لحزب التحرير
ولاية تركيا
عنوان المراسلة و عنوان الزيارة
تلفون: 
http://www.hizb-turkiye.com
E-Mail: bilgi@hizb-turkiye.org :

تعليقات الزوَّار

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع