الجمعة، 21 رجب 1442هـ| 2021/03/05م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية

المكتب الإعــلامي
كينيا

التاريخ الهجري    1 من محرم 1442هـ رقم الإصدار: 1442 / 01
التاريخ الميلادي     الخميس, 20 آب/أغسطس 2020 م

بيان صحفي


إطلاق حملة رسمية لحزب التحرير في كينيا تحت شعار: "كل واحد منا راع"
(مترجم)

 


أدت جائحة فيروس كورونا الذي يستمر في حصد أرواح الآلاف من الناس على مستوى العالم أيضاً، إلى تعليق معظم الأنشطة الاقتصادية، مما أدى إلى تدمير سبل عيش الناس. كما أدت إلى إغلاق المؤسسات التعليمية مما أدى إلى أزمة أخرى في كينيا؛ وهي زيادة حالات حمل الفتيات في المدارس. وقد تم نشر البيانات الخاصة بحالات حمل المراهقات مؤخراً، وتظهر أن حوالي 152.820 تلميذة في جميع أنحاء البلاد قد حملن منذ إغلاق المدارس. على الرغم من أن الحكومة رفضت الشخصيات التي وصفتها بأنها بغيضة، إلا أن الحقيقة لا تزال قائمة بأن الأفعال الجنسية هي من بين الشرور المتفشية في المجتمع العلماني.


مع القلق الشديد، يطلق حزب التحرير/ كينيا حملة ضخمة تحت شعار: "كل واحد منا راع"، ابتداء من 25 آب/أغسطس 2020م وتستمر حتى 31 كانون أول/ديسمبر 2020م.


وستقام سلسلة من الفعاليات خلال الحملة تشمل؛ النقاشات العامة في المساجد، ومسيرات في الشوارع، والنقاشات الحية من بين أمور أخرى. والموضوعات الرئيسية للنقاش هي كيف أن الرأسمالية وعقيدتها العلمانية الفاسدة لم تسبب أزمة اجتماعية فحسب، بل جميع الأزمات في كل جانب من جوانب الحياة. وسوف يتم تذكير أولياء الأمور بمسؤوليتهم عن حماية أطفالهم من الغزو الثقافي الغربي من خلال ضمان ترسيخ الهوية الإسلامية في أطفالهم.


نحث الجمهور على الانضمام إلينا في هذه الحملة لأنها جزء من المهمة النبيلة للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

 

هاشتاغات الحملة:


#Covid-19_Debunks_Capitalism
#Covid-19_Secularism_Detaches_Religion
#Covid-19_Public_Crises_capitalized_by_the_Capitalists

 

 

شعبان معلم
الممثل الإعلامي لحزب التحرير في كينيا

 

المكتب الإعلامي لحزب التحرير
كينيا
عنوان المراسلة و عنوان الزيارة
تلفون: +254 717 606 667 / +254 737 606 667
www.hizb-ut-tahrir.info
E-Mail:  abuhusna84@yahoo.com

1 تعليق

  • Mouna belhaj
    Mouna belhaj الإثنين، 24 آب/أغسطس 2020م 10:26 تعليق

    وفقكم الله لكل ما فيه خير وصلاح للأمة وفتح عليكم وبكم

تعليقات الزوَّار

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع