الإثنين، 13 شعبان 1441هـ| 2020/04/06م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

نشرة أخبار الاثنين من إذاعة حزب التحرير ولاية سوريا

 

2017/06/26م

 

 

العناوين:

 

  • كتائب الثوار يردون العشرات من مرتزقة أسد في القنيطرة ويحبطون محاولات تقدمها في ريف حماة
  • في معرض تهنئته بعيد الفطر, حزب التحرير يدعو أهل الشام إلى عز الدنيا والآخرة بخلافة على منهاج النبوة
  • أمريكا تعايد المسلمين في الرقة ودير الزور بالمجازر والدمار ..وديمستورا يكشف عمق أزمتهم في الشام
  • تحرير الشام تهاجم أستانة وترفض أي تدخل خارجي..وأردوغان يلوح بدرع جديد لتسليم ما تبقى من المحرر
  • النظام التركي يعتقل دعاة الخلافة في العشر الأواخر تقربا لأمريكا..

التفاصيل:

 

بلدي نيوز / أعلنت غرفة عمليات "جيش محمد" المشكلة حديثاً من عدد من الفصائل الثورية عن إطلاق معركة "ما لنا غيرك يا الله" التي تهدف لاجتياح عدد واسع من مواقع قوات النظام أهمها بلدة الصمدانية الشرقية ومدينة البعث مركز محافظة القنيطرة. وقالت غرفة عمليات جيش محمد، عبر معرفاتها الرسمية أن المعركة سبقتها ضربة أمنية موجعه قبل أيام استهدفت مجد حيمود، قائد فوج الجولان التابع لميليشيات الدفاع النصيري داخل مدينة خان أرنبة، وتمكنوا من قتله وقتل اثنين من مرافقيه. وفي سياق متصل، قالت الغرفة أن 80 عنصرا من عصابات أسد قتلوا على أيدي الثوار، على أطراف بلدة الصمدانية الشرقية ومدينة البعث. وتمكن الثوار من تدمير الخطوط الدفاعية الأولى للعصابات على أطراف البلدة والمدينة.

 

سمارت / أعلن "جيش النصر"، في بيان، الأحد، استعادة السيطرة على مواقع خسرتها الفصائل لصالح عصابات أسد في بلدة الجنابرة التابعة لمنطقة قلعة المضيق (شمال غرب مدينة حماة). وأوضح الناطق العسكري باسم "جيش النصر"، أنهم أخلوا بعض النقاط أثناء تقدم عصابات أسد باتجاه القرية، ثم بدأوا بالتمهيد المدفعي والرشاشات الثقيلة على القوات المهاجمة، أعقبها اشتباكات، أسفرت عن استعادة النقاط.

 

المكتب الإعلامي لحزب التحرير - ولاية سوريا / في معرض تهنئته للأمة الإسلامية عامة، ولأهل الشام خاصة، بحلول عيد الفطر المبارك، سأل المكتب الإعلامي لحزب التحرير ولاية سوريا في بيان له المولى عز وجل أن يتقبل صيامهم وقيامهم وسائر أعمالهم، كما سأل الله تعالى أن لا تضيع تضحيات أهل الشام، وأن يجعل ثمرة هذه التضحيات الجسام خلافة راشدة على منهاج النبوة. ولفت بيان المكتب الإعلامي أن هذا العيد يأتي وثورة الشام تمر في أصعب أيامها؛ فقد تآمر عليها القريب والبعيد والعدو ومن يدّعي أنه صديق، ليس لشيء إلا لأنها جعلت من محمد صلى الله عليه وسلم قائدًا لها، ومن القرآن الكريم دستورها. وأكد البيان: أنه لمن الجهالة أن يجعلَ من يدَّعي أنه يمثل الثورةَ أعداءَ الله قضاةً عليها؛ والله سبحانه وتعالى يقول {وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ}. وسائل البيان أهل الشام قائلا: هل قدمتم كل هذه التضحيات من أجل أهواء الغرب ومصالحهم؛ أم أن دماء أبنائكم ثمنها الوحيد خلافة راشدة على منهاج النبوة تكون فيها كلمة الله هي العليا وكلمة الذين كفروا السفلى؟ وخلص البيان إلى القول: فإلى عز الدنيا والنجاة في الآخرة ندعوكم أيها المسلمون بالعمل الجاد والمخلص مع إخوانكم في حزب التحرير لإقامة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة {وَيَوْمَئِذٍ يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ * بِنَصْرِ اللَّهِ يَنْصُرُ مَنْ يَشَاءُ وَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ}.

 

بلدي نيوز / على الرغم من المعايدة الشفهية لترامب للمسلمين إلا أن المعايدة الحقيقية كانت في الرقة ودير الزور فقد قالت مصادر محلية إن 20 مدنيا بينهم 9 أطفال، هم حصيلة المجزرة التي ارتكبتها طائرات التحالف الصليبي بقيادة رأس الكفر أمريكا، عقب صلاة العيد صباح الأحد بمدينة الرقة، كما أعلنت المصادر مقتل عائلة كاملة، في قصف للمدفعية الأمريكية ومليشيات "سوريا الديمقراطية" طال أحياء المدينة. هذا وقد تعرضت مدينة الرقة لقصف جوي ومدفعي مكثف، حيث استهدفت المدفعية الأمريكية ومدفعية مليشيات "قسد" أحياء المدينة بأكثر من 80 قذيفة، خلفت دمارا واسعا بممتلكات المدنيين. في سياق الإجرام ذاته أفادت مصادر إعلامية محلية باستشهاد 5 مدنيين بينهم نساء وأطفال، وإصابة العشرات بجروح، بعضهم في حالة خطرة، بغارات لطائرات التحالف الصليبي الدولي، على مدينة الموحسن بريف دير الزور الشرقي.

 

شبكة شام / قالت هيئة تحرير الشام في بيان لها الأحد، إنها لم تكن جزءًا ولا طرفاً مشاركا أو موافقا على مؤتمر الأستانة منذ بداية انعقاده وإلى الآن، وعليه فإنها غير ملتزمة بما ينص عليه الاتفاق، وأن المؤتمر جاء متوجاً لروسيا الإجرام بغسل جرائمها وباعتبارها طرفا ضامنا بجانب إيران المجرمة، علماً أنهما كانتا السبب الرئيس لمعاناة الشعب وتشريده وقتله. وأضافت الهيئة في بيانها أن الدول الراعية والضامنة لمؤتمرات جنيف والأستانة أعطت الفرصة لنظام أسد بأن يتفرغ للمناطق الواحدة تلو الأخرى، فيجمد سلاح الثورة والجهاد، وتطلق بندقية التهجير والتوسع لصالح النظام، وهذا ما يتم الآن من تجميد منطقة إدلب وما حولها في سبيل تفرغ نظام أسد لتهجير الغوطة ودرعا وتوسيع سيطرته في المناطق الشرقية باتجاه دير الزور. وتابعت الهيئة "لن نترك إخواننا في المناطق الأخرى يتألمون ونحن آمنون، يواجهون العدو في مناطقهم وهو آمن محمي بقوى دولية في مناطقنا، ولن نقبل كذلك بتسليم الغوطة الشرقية ودرعا وريف حمص الشمالي وغيرها من المناطق المحررة في الجنوب للقوات الروسية والإيرانية". وأشارت الهيئة إلى أن الشعب الثائر ليبحث عمن يخفف معاناته ويساهم في تحقيق أهداف ثورته لا أن ينقل الصراع الدولي للداخل السوري، وبالتالي فإن الهيئة لا ترضى بحال أي تدخل خارجي يقسم البلاد لمناطق نفوذ تتقاسمها الدول، أو أن تحول لساحة جلب مصالح من طرف واحد على حساب الشعب ثم يسلم على طبق من ذهب لنظام الأسد.

 

وكالات (قاسيون) / وجه الشبيح الأممي «ستيفان ديمستورا» رسالةً للطاغية أسد مفادها، أن «الحرب لا يمكن كسبها بالوسائل العسكرية». وأضاف «ديمستورا» في حديثٍ موجه للنظام النصيري أثناء لقائه بصحيفة ألمانية قائلاً: يمكنك قصف ما تريد دائماً، لكن لتحقيق السلام يجب عليك تقديم تنازلات. وأوضح «ديمستورا» أن تسوية حرب الثلاثين عاماً في أوروبا، أسهل من هذه الأزمة، ومن الصعب أن أتفاءل إزاء حل الأزمة السورية بعد ستة سنوات من الحرب. وختم ديمستورا متأملاً في دفع عملية السلام في سوريا خلال قمة العشرين التي سيلتقي فيها الرئيسان ترامب وبوتين مضيفاً أن التوصل إلى تفاهم بين أمريكا وروسيا أمر مهم لحدوث عملية سلام في سوريا. إن المتأمل لرسائل ديمستورا يلاحظ نصائحه القيمة للمجرم كما يظهر بوضوح حجم أزمتهم في الشام وصعوبة تصفية الثورة رغم كل الكيد الرهيب والمكر الكبَّار الذي صبوه على أهل الشام وهذا مبعث للتفاؤل باعترافهم بالعجز رغم قسوة الظروف وقتامة الواقع ولولا حفنة الخونة الذين أعانوا أمريكا على أهلهم بقبولهم تنفيذ مخططاتها مقابل دولارات معدودة لكانت أزمة الغرب أشد وأنكى وهذا رغم التفرق والخذلان فكيف لو توحد الثوار وأهل الشام على مشروع سياسي يرضي الله عز وجل بالسعي الجاد لإقامة الخلافة على منهاج النبوة ؟؟ بل كيف لو توحدت الأمة بأسرها تحت راية خليفتها؟؟

 

إسطنبول - الأناضول / في سياق الجعجعة التي اعتاد عليها المسلمون ولم يروا لها طحينا حتى اليوم قال دجال أنقرة رجب طيب أردوغان، أن هناك بعض الدول التي نعتبرها حليفة وصديقة لنا لم تر حرجًا في التعاون مع تنظميات إرهابية تستهدف وحدة بلادنا" ملمحا بذلك إلى رأس الكفر والإجرام أمريكا التي يصفها بالصديقة رغم كل ما جرته على الأمة من دمار وويلات. كلام أردوغان جاء خلال كلمة، في فعالية لتبادل تهاني عيد الفطر أقامها حزب العدالة والتنمية في مدينة إسطنبول. وأضاف أردوغان في سياق العتب والتنافس على الخدمات أن "من يعتقدون أنهم يخدعون تركيا بقولهم إنهم سيستعيدون لاحقًا الأسلحة الممنوحة لهذا التنظيم الإرهابي، سيدركون بعد فوات الأوان أنهم ارتكبوا خطًأ فادحًا". (في إشارة إلى تقديم الولايات المتحدة الدعم العسكري لتنظيم "ب ي د"), وأكد أنه "كما حررت القوات التركية بالتعاون مع الجيش السوري الحر، 2000 كلم شمالي سوريا، فإنها ستفعل الشيء نفسه في الفترة القادمة. يبدو أن أردوغان لم يكتف بتسليم حلب للمجرمين الروس عبر سحب المقاتلين إلى درعا الموهوم بل إن عينه تتجه إلى ما تبقى من مناطق بأيدي الثوار ليعيدها إلى حضن النظام عبر صفقات مشبوهة وتسخير للفصائل لخدمة أهدافه ومصالحه بغض النظر عن الأذى والطعنات التي تلحق بجسد الثورة جراء أفعاله التي لا تخرج عن الخط الأمريكي قيد أنملة ..لقد آن لمن خدعوا بهذا الصنم أن يستيقظوا من كبوتهم قبل أن يستفيقوا وهم في أحضان النظام ويندموا ولات حين مندم.

 

المركزي / قامت الجهات القضائية التركية بالمصادقة على قرارين قضائيين ينصان على السجن الفعلي لمدة 15 سنة، كانا قد صدرا في وقت سابق بحق الأخ يلماز شيلك عضو حزب التحرير في ولاية تركيا وإحالة القرار للإجراء التنفيذي، حيث قامت عناصر الأمن مغرب يوم الجمعة 28 من شهر رمضان الموافق 23 حزيران/ يونيو 2017م بمداهمة المنزل الذي اجتمع فيه الأخ يلماز مع بعض إخوانه لتناول طعام الإفطار، وقامت باعتقاله بصورة همجية وقت الإفطار معلنين تماديهم في تعديهم على حرمات الله سبحانه وفي العشر الأواخر من الشهر المبارك. وفي هذا الصدد أطلق المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير حملة بعنوان يلماز ليس وحيدا أكد فيها: أن النظام العلماني التركي بقيادة حزب العدالة والتنمية وبرئاسة رجب طيب أردوغان يأبى إلا أن يكون ضمن فسطاط أعداء الأمة في محاربته للإسلام وحملة الدعوة الإسلامية دون هوادة, وأثنى المكتب في بيان له على الأخ المعتقل قائلا: طوبى لك يا يلماز... طوبى لك شرف حمل الدعوة الإسلامية... طوبى لك شرف النكاية بالظالمين... طوبى لك أن كان اعتقالك في ليلة الـ29 من رمضان التي فيها عتق من النار... وختم البيان بالقول: إن دعوتنا هي دعوة الله سبحانه وبإذن الله هو كافلها حتى تصل لغايتها ونستأنف الحياة الإسلامية بإقامة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة بعز عزيز وذل ذليل، عز يعز فيه الإسلام وأهله، وذل يذل به الكفر وأهله... إن موعدهم الصبح أليس الصبح بقريب؟!

 

 

آخر تعديل علىالثلاثاء, 27 حزيران/يونيو 2017

وسائط

3 تعليقات

  •  Mouna belhaj
    Mouna belhaj الثلاثاء، 27 حزيران/يونيو 2017م 22:57 تعليق

    جزاكم الله عنا خير الجزاء و أثابكم

  • سفينة النجاة
    سفينة النجاة الثلاثاء، 27 حزيران/يونيو 2017م 14:15 تعليق

    بارك الله فيكم

  • ام عبدالله
    ام عبدالله الثلاثاء، 27 حزيران/يونيو 2017م 12:35 تعليق

    جزاكم الله خيرا وبارك جهودكم

تعليقات الزوَّار

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع