الإثنين، 24 رجب 1442هـ| 2021/03/08م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية
نشرة أخبار الصباح ليوم الأربعاء من إذاعة حزب التحرير ولاية سوريا 2021/01/20م

بسم الله الرحمن الرحيم

 

نشرة أخبار الصباح ليوم الأربعاء من إذاعة حزب التحرير ولاية سوريا
2021/01/20م

 


العناوين:


• أمريكا تُدشّن «البازار» الإيراني على "رأس" الملف النووي ونفوذ إيران في المنطقة.
• أحداث مدينة الجنينة بالسودان.. وغياب دولة الرعاية!.
• ترامب يودع البيت الأبيض بالإشادة باتفاقيات السلام التاريخية في الشرق الأوسط.


التفاصيل:


الأناضول/ أعلنت ولاية هطاي التركية، إرسال خيام ومساعدات إلى ريف إدلب، بعد أن غمرت مياه الأمطار المخيمات في المنطقة. وأكدت الولاية في بيان، الثلاثاء، تواصل أعمال بناء المنازل "المؤقتة" من أجل النازحين بالسرعة القصوى. بينما زعم الرئيس التركي أردوغان، الثلاثاء، أن بلاده باتت في المرحلة الراهنة في موضع تحدد من خلاله التوازنات الإقليمية والدولية. جاء ذلك في كلمة موجهة لفروع لحزب العدالة والتنمية.


راديو الكل/ حملت الولايات المتحدة نظام أسد المسؤولية عن تجويع الشعب السوري مؤكدة أنه لن يكون هناك دعم لعملية إعادة الإعمار ما لم يلتزم النظام بالحل السياسي وفق القرارات الأممية. جاء ذلك الاثنين خلال كلمة للمنسق السياسي بالبعثة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، السفير رودني هانتر خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي كرّس للتعاون مع الجامعة العربية. وأثارت كلمة الدبلوماسي الأمريكي حفيظة المندوب الروسي الدائم في مجلس الأمن فاسيلي نيبينزيا الذي حاول الدفاع عن نظام أسد وإيران بدعوة الولايات المتحدة لوقف سباق التسلح في الشرق الأوسط. في دعوة تتناقض مع ما أعلنه وزير الدفاع الروسي الذي أكد في شهر تشرين الثاني الماضي أن قواته جربت كافة أسلحتها وتشكيلاتها العسكرية في سوريا.


الأناضول/ بحث متحدث الرئاسة التركية إبراهيم قالن، في اتصال هاتفي الثلاثاء، مع مستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين، العلاقات الثنائية بين البلدين. جاء ذلك، قبل مغادرة المسؤول الأمريكي، منصبه مع انتهاء ولاية الرئيس الأمريكي الحالي، دونالد ترامب، كما ناقش الجانبان القضايا الإقليمية.


الأناضول / قال ديفيد فريدمان، السفير الأمريكي لدى تل أبيب، إن "التعيينات البارزة في السياسة الخارجية للرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، هي سبب للقلق، عندما يتعلق الأمر بالتهديد النووي الإيراني". وأضاف في مقابلة مع صحيفة "جروزاليم بوست"، الثلاثاء "أنا قلق على شيء واحد على وجه الخصوص: إيران". ويُنهي فريدمان، الأربعاء، مهام منصبه، بانتظار أن تسمي الإدارة الأمريكية الجديدة السفير الجديد.


Janoubia/ نقل موقع ”جنوبية” البيروتي عما أسماها مصادر متابعة أن ثلاث إشارات توحي بانطلاق "البازار" بين واشنطن وطهران على "رأس" الملف النووي ونفوذ إيران في المنطقة؟ الأولى عندما أعطى مرشد النظام الإيراني الخامنئي “الضوء الأخضر” قبل نحو ثلاثة أسابيع ببدء التحضيرات للتفاوض مع إدارة جو بايدن. والثانية هي التعيينات التي يعلن عنها بايدن، تضمنت إشارة إيجابية تجاه إيران بتعيين المسؤول، الذي زار طهران من ضمن فريق وزير الخارجية أنطوني بلينكن، والذي كان يشغل أيضاً منصب نائب وزير الخارجية ونائب رئيس مستشار الأمن القومي خلال حقبة أوباما. أما الإشارة الثالثة فكانت المواكبة الخليجية والدعوة القطرية إلى التحاور والانفتاح على إيران. وتشير المصادر إلى أن قطر تقوم حالياً بدور الوساطة بين السعودية وتركيا، من جهة وبين السعودية وإيران لترطيب الأجواء قبل إعادة ترتيب المنطقة بعد “ضخ الحياة” في الاتفاق النووي.


hizb-ut-tahrir.info/ أعلنت لجنة أطباء السودان، الأحد، ارتفاع عدد ضحايا أحداث مدينة الجنينة بولاية غرب دارفور (غرب)، إلى 83 قتيلا و160 جريحاً، وتعود تفاصيل الأحداث، إلى اندلاع أعمال العنف يوم الجمعة، إثر مشاجرة عادية بين شخصين أسفرت عن وفاة أحدهما. قبل مهاجمة مجموعات قبلية مسلحة مستشفى الجنينة ومعسكر كرينديق للنازحين، وهذه المرة الثانية التي يتعرض فيها المعسكر الذي يؤوي قبيلة المساليت وقبائل أخرى لهجوم مسلح في أقل من عام، هذا تعليق: كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير مجدي صالحين عضو المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير: (تعليق).


hizb-ut-tahrir.info/ فنّد حزب التحرير إشادة وتلبيس قائد القوات الجوية الباكستانية الجنرال مجاهد أنور خان بقوة العلاقات بين باكستان وتركيا، ووصفها بأنها "لا مثيل لها بين الدول الأخرى"، وتأكيده أن أهل بلده والأتراك هم في الأصل "أمة واحدة في دولتين". وقال بيان صحفي أصدره الاثنين, المكتب الإعلامي لحزب التحرير في ولاية باكستان: كم نتمنى أن يكون وقوف باكستان وتركيا مع بعضهما وقوفا حقيقيا وليس شكليا، وخصوصا فيما يتعلق بقضية قبرص التي يتوجب على تركيا تحريرها وليس التفاوض والتنازل عن شطرها لليونان، وكذلك تحرير كشمير، بدلا من مد يد السلام لمودي، وكم كنا نتمنى أن يجتمع الجيشان الباكستاني والتركي لنصرة إخوانهم الثائرين في وجه الطاغوت في سوريا وتخليصهم من عميل أمريكا، بدلا من الشد على أيدي تركيا التي تقوم بتسليم المناطق المحررة للنظام النصيري وتتحالف مع روسيا وإيران ضد أهل سوريا المستضعفين، وكم كنا نتمنى أن يكون تعاون البلدين على مكافحة إرهاب دولة يهود وأمريكا وروسيا في المنطقة، بدلا من الدخول مع هذه القوى الشريرة في تحالفات "دفاع مشترك"، كما هو حاصل بين تركيا ودولة يهود، وفتح قواعد عسكرية لهم لدك حصون المسلمين، والتعاون على ملاحقة المجاهدين والعاملين لتحرير بلادهم من عملاء الغرب، وملاحقة العاملين لنهضة الأمة بإقامة دولة الخلافة على منهاج النبوة.


الراية/ تناولت جريدة الراية في عددها الصادر الأربعاء: إدانة السفارة الأمريكية لدى أوكرانيا اعتقال السلطات الروسية في شبه جزيرة القرم المحتلة 120 شخصاً أحيلوا للمحاكمة في قضية حزب التحرير. وكذلك مطالبة سفراء أوروبيين لدى أوكرانيا بالإفراج عن المدانين في القضية. فقالت الراية: بغض النظر عن أهداف أمريكا وأوروبا من استنكار هذه الجريمة التي ارتكبتها روسيا - والتي هي ليست حرصا على الإسلام وحملة دعوته– إلا أن هذا الخبر يؤكد مدى حقد روسيا الصليبية على الإسلام والمسلمين، وسعيها إلى منع عودة الإسلام إلى سدة الحكم، في ظل الخلافة الراشدة الثانية على منهاج النبوة؛ ولهذا فهي تحظر حزب التحرير، وتعتبره منظمة إرهابية، وتعتقل شبابه وتعذبهم وتحكم عليهم بالسجن لسنوات طويلة. فهل بقي لأحد أن يتمسح بأعتاب روسيا المجرمة طالبا الإنصاف منها خاصة الحركات الإسلامية، ونخص الفلسطينية منها؟!.


RT/ في كلمة أخيرة عشية مغادرته البيت الأبيض، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب: "بينما أستعد لتسليم السلطة إلى إدارة جديدة ظهر الأربعاء، أريدكم أن تعلموا أن الحركة التي بدأناها لا تزال في مستهلها". وأضاف: "استعدنا القوة الأمريكية في الداخل والقيادة الأمريكية في الخارج وبنينا أعظم اقتصاد في تاريخ العالم كما أعدنا تنشيط تحالفاتنا وحشدنا دول العالم للوقوف في وجه الصين كما لم يحدث من قبل". وختم: "نتيجة لدبلوماسيتنا الجريئة والواقعية حققنا سلسلة من اتفاقيات السلام التاريخية في الشرق الأوسط"، معربا عن فخره بأنه كان "أول رئيس منذ عقود لم يخض أي حروب جديدة".

آخر تعديل علىالخميس, 21 كانون الثاني/يناير 2021

وسائط

تعليقات الزوَّار

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع