السبت، 07 ذو الحجة 1439هـ| 2018/08/18م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية

المكتب الإعــلامي
روسيا

التاريخ الهجري    7 من ربيع الاول 1439هـ رقم الإصدار: 05 / 1439هـ
التاريخ الميلادي     السبت, 25 تشرين الثاني/نوفمبر 2017 م

 

بيان صحفي

 

اعتقال مسلمة في سانت بطرسبورغ بتهمة الانتماء لحزب التحرير

 

(مترجم)

 

نشرت وسائل الإعلام في 11/24 خبراً حول اعتقال الأجهزة الأمنية في مدينة سانت بطرسبورغ الأخت (ألا بيسبالوف) بتهمة تنظيم نشاطات خلية نسائية تابعة لحزب التحرير، مما يعتبر بحسب القوانين الروسية أعمالاً توازي أعمالا إرهابية تصل عقوبتها للسجن 15 عاماً. والخبر لم يأت على أي دليل على ارتباط المسلمة بـ(الإرهاب). الأجهزة الأمنية تعتبر وجود تسجيل صوتي لها بأنها عثرت أثناء تفتيش بيت الأخت على كتب إسلامية، تعتبر ذلك دليلاً كافيا وتعرض على وسائل الإعلام صورة للملابس الشرعية.

 

الأجهزة الأمنية وعلى مدى أعوام تعبئ الرأي العام ضد الإسلام بنشرها أكاذيب حول المسلمين وعرضها لحربها المستعرة بأنها ضد (الإرهاب)، بما في ذلك حقيقة اعتبار مجرد وجود خمار على رأس روسية مسلمة بناء على عادات يعتبر جريمة لا تحتاج لوجود أدلة على التهمة. هذا التعسف من قبل الأجهزة الأمنية يتماشى مع سياسة الحرب ضد الإسلام التي تنتهجها الدولة، ومن ضمنها منع نشر الإسلام وسط سكان روسيا. وهذه السياسة تظهر ضعف الدولة وخوفها أمام اعتناق شرائح مفكرة في المجتمع للإسلام وخصوصاً الروس منهم.

 

اعتناق سكان بطرسبورغ الأصليين للإسلام جعلهم يوجدون هيئة للمسلمين الروس فيما مضى، وبعدها ظهرت ضمن المتهمين بممارسة نشاطات حزب التحرير أسماء عائلات روسية مثل إيفانوف، ميخالوف، يابلوكوف وغيرها. ظاهرة اعتناق الإسلام من قبل سكان بطرسبورغ تعتبر السبب الحقيقي وراء اعتقال (ألا فلاديميروفنا بيسبالوف) واتهامها بالارتباط بنشاطات (إرهابية)، والهدف وراء هذا الكذب هو إخافة وإبعاد سكان بطرسبورغ وغيرهم من الروس عن اعتناق الإسلام. أضف إلى ذلك أن تهمة بيسبالوف لأن زوجها محكوم عليه بالسجن لمدة 12 عاماً باعتباره أحد منظمي نشاطات حزب التحرير في بطرسبورغ.

 

وهكذا فإن جريمة بيسبالوف تتلخص في أنها تزوجت بمسلم فتركت الدين النصراني واعتنقت الإسلام، فصارت بهذا مثالاً لمن تمنعه الدولة من القيام بهكذا خطوة. اعتقال المسلمة غير المحمية ينظر إليه على أنه كره للإسلام والإيمان بالله، وهو تعسف تمارسه الأجهزة الأمنية وإن شاء الله سيأتي هذا بنشر للإسلام أكبر بين سكان روسيا، وأن كل من له يد في معاناة بيسبالوف سينال جزاءه ولو بعد حين. قال الله تعالى: ﴿وَلاَ يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ أَنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ خَيْرٌ لِّأَنفُسِهِمْ إِنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ لِيَزْدَادُواْ إِثْمًا وَلَهْمُ عَذَابٌ مُّهِينٌ﴾.

 

المكتب الإعلامي لحزب التحرير

في روسيا

 

#أنقذوا_جنات
SaveJanat#
ДжаннатБеспалова#

 

 

 

المكتب الإعلامي لحزب التحرير
روسيا
عنوان المراسلة و عنوان الزيارة
تلفون: 
www.hizb-russia.info
E-Mail: [email protected]

1 تعليق

  • Mouna belhaj
    Mouna belhaj الأربعاء، 29 تشرين الثاني/نوفمبر 2017م 00:24 تعليق

    لانك ثابتة على الحق والمبدأ اتهموك واعتفلوك.من تونس #نحن_معكم

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

البلاد الإسلامية

البلاد الإسلامية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع