الثلاثاء، 11 محرّم 1444هـ| 2022/08/09م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية

المكتب الإعــلامي
هولندا

التاريخ الهجري    22 من ربيع الاول 1429هـ رقم الإصدار:
التاريخ الميلادي     الأحد, 30 آذار/مارس 2008 م

بيان صحفي فتنة: الفلم التافه

هناك من الناس العقلاء الذين يؤمنون بالخالق سبحانه وبآياته المنزلة، فينطلقون في هذه الحياة ليعمروها بالعمل الصالح، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر. وهناك من الناس أيضا أصحاب النفوس المريضة الذين هم في طغيانهم يعمهون؛ الذين يرون أنفسهم فوق البشر، فلا شعور لديهم إلا الكبر، ولا محرّك لهم إلا الكره، لذلك يسعون قدر طاقتهم عبر السخرية والكذب لصرف الناس عن الطريق الحقّ، طريق محمد صلى الله عليه وآله وسلم ومن سبقه من أنبياء كإبراهيم وموسى وعيسى عليهم السلام. {ذَرْهُمْ يَأْكُلُواْ وَيَتَمَتَّعُواْ وَيُلْهِهِمُ الأَمَلُ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ}، يوم يقف هؤلاء للحساب فيبصرون مصيرهم، وساعتها يبدّل عزّهم إلى هوان، ويصير كبرهم ذلا يسربلهم.
من هؤلاء "فيلدرز" الذي يسعى اليوم سعي إبليس، فيوسوس للناس بالشرّ، وينفخ فيهم سموم حقده ليثير الرعب والفتن. وها هو بعد شهور من الترقب وتسميم الأجواء يخرج علينا بفلم تافه اسمه "فتنة"، أخرج فيه نصوص القرآن عن سياقها وأبرزه كداعية عنف. إن هذا الرجل إذا تكلم فجر، وإذا فكّر فكّر بعقل الأطفال، لذلك رفض كلّ دعوة للنقاش الجدي، ولم يقبل إلا دعوة إخوانه الصهاينة الذين ساهموا معه في مسرحيته.
إن العالم لا يحتاج إلى هذا الفلم التافه ليعرف حقيقة البربرية. فبرابرة اليوم هم أولئك الذين لا يحسنون إلا الكذب والفجور، والذين يبثون الفتن ويرقبون أثارها متخفين في جحورهم.
ولفيلدرز نقول: اعلم أيها الرجل، إن هدفك لن يتحقّق، وإن الإسلام حقّ يدمغ باطلك. {بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ}. وللمسلمين نقول: لقد سخر هذا الرجل من نبينا (صلى الله عليه وسلم)، ومزّق في حركة رمزية - كما زعم - قرآننا، ودعانا إلى تمزيقه، وجعل الإسلام مرادفا للإرهاب، فهل نسكت على هذه الإهانة؟
إننا لنحذر المسلمين في هذا المقام من مغبة السكوت عن هذا الأمر، وندعوهم جميعا للوقوف صفا واحد للرد على هذه الإهانة والدفاع عن دينهم ومقدساتهم بكل الأساليب المشروعة الممكنة. {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ تَنْصُرُوا اللَّهَ يَنْصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ} (محمد:7).

المكتب الإعلامي لحزب التحرير
في هولندا
أبو زين أوكاي بالا

المكتب الإعلامي لحزب التحرير
هولندا
عنوان المراسلة و عنوان الزيارة
تلفون: 0031 (0) 611860521
www.hizb-ut-tahrir.nl
E-Mail: okay.pala@hizb-ut-tahrir.nl

تعليقات الزوَّار

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع