الخميس، 05 جمادى الأولى 1443هـ| 2021/12/09م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية
المجلس الانتقالي الجنوبي صنيعة الإمارات مستعد للتطبيع مع كيان يهود مجاراة لدولة الإمارات في الخيانة

بسم الله الرحمن الرحيم

 

المجلس الانتقالي الجنوبي صنيعة الإمارات مستعد للتطبيع مع كيان يهود

مجاراة لدولة الإمارات في الخيانة

 

 

 

الخبر:

 

قال نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي هاني بن بريك عبر حسابه على تويتر: "إذا فتحت زيارة الجنوبيين لتل أبيب وتم قبلها توقيع خطة السلام بين الإمارات و(إسرائيل) سأقوم بزيارة اليهود الجنوبيين في بيوتهم وسأذهب معهم إلى القدس وسأصلي في المسجد الأقصى. صباحكم سلام وتسامح وتعايش وقبول الآخر. وفي فيديو سابق صرح هاني بن بريك بأنه لا يعادي أي دولة بما فيها (إسرائيل) وأن أعداءه فقط هم أعداء دولة الجنوب التي يعمل لانفصالها عن شمال اليمن".

 

التعليق:

 

هذا وكانت الإمارات قد أعلنت تطبيع علاقاتها مع كيان يهود، حيث تجلى خبث حكامها بمحاربة الإسلام تحت مسمى مكافحة (الإرهاب) وفتح الكنائس وقتل الخطباء والعلماء وأئمة المساجد في اليمن خاصةً في جنوبه ثم دعمها للنعرات الانفصالية والمناطقية، كل ذلك لترضى عنها أمريكا وتقبل بدورها الإنجليزي الخبيث.

 

إن المجلس الانتقالي الجنوبي المنادي بالانفصال والذي أنشأته دولة الإمارات إنما يسير في الخيانة تبعاً لحكام الإمارات العملاء، وعلى أهلنا في جنوب اليمن وفي اليمن قاطبةً أن يحذروا من هذا المجلس الخبيث وأدواته الرخيصة خاصة وأنه لم يتم الاعتراض على كلام هذا السفيه من أعضاء المجلس مما يدل على موافقتهم له في أقواله، ويؤكد أن تلك التصريحات هي موقف سياسي طلبته دولة الإمارات من المجلس بشكل عام وليست مجرد تغريدة عابرة لشخص خائن.

 

يا أهل اليمن، أيها المسلمون في شماله وجنوبه: لا تركنوا إلى الحكام الظلمة الخونة فكلهم في العمالة سواء وهم يجرونكم إلى خيانة قضايا الأمة وخيانة الله ورسوله والمؤمنين فتبرؤوا من هؤلاء العملاء وانبذوهم فهم يعرّضونكم لغضب من الله على غضب، ألا فلتحكموا الإسلام فيما بينكم وتحفظوا بلدكم وتصونوا أعراضكم ودماءكم ولتعملوا لإقامة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة فهي سبيل خلاصكم من بؤسكم وشقائكم.

 

﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ﴾

 

 

 

كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير

عبد المؤمن الزيلعي

آخر تعديل علىالأربعاء, 19 آب/أغسطس 2020

وسائط

1 تعليق

  • Mouna belhaj
    Mouna belhaj الجمعة، 21 آب/أغسطس 2020م 18:12 تعليق

    لا حول ولا قوة إلا بالله
    اللهم هيئ للأمة من أمرها رشدا

تعليقات الزوَّار

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع