الأحد، 30 ربيع الثاني 1443هـ| 2021/12/05م
الساعة الان: (ت.م.م)
Menu
القائمة الرئيسية
القائمة الرئيسية
حزب التحرير يغرد خارج سرب الباطل

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

حزب التحرير يغرد خارج سرب الباطل

 


الخبر:


أصدر حزب التحرير بيانا الأربعاء حول تطورات الأوضاع في فلسطين وهجمة كيان يهود الجديدة على قطاع غزة.


فتحت عنوان "يا جيوش المسلمين، أليس منكم رجل رشيد؟! غزة والقدس وكل فلسطين تحترق بنيران يهود وأنتم صامتون!"، خاطب حزب التحرير جيوش المسلمين بوجوب أخذ زمام المبادرة والتحرك لنصرة الأقصى وغزة بل واستئصال كيان يهود من جذوره.


وذكر البيان خلاصة المواقف الهزيلة للأنظمة في بلاد المسلمين.


كما طالب البيان المسلمين بحث أبنائهم وإخوانهم من الجنود على القيام بواجبهم وعدم القعود عن مسرى رسول الله ﷺ.


التعليق:


حزب التحرير في بيانه هذا كما هي عادته يغرد فعلا خارج السرب؛


فهو يغرد خارج سرب الحكام، وخارج سرب المطبلين للحكام.


نعم هو يغرد خارج سرب المطبعين - ظاهرا وباطنا - ويغرد خارج سرب المنبطحين.


يغرد خارج سرب الموقف الدولي والنظام الدولي وكل منظومته الاستعمارية، كيف لا وهذا النظام هو الذي أوجد الكيان المسخ، وثبته وهو من أعطى له الشرعية بل هو من يبرر كل إجرامه ويعتبره "دفاعا عن النفس"!


نعم حزب التحرير يغرد خارج سرب من يرتمي في أحضان الأنظمة الخائنة والعميلة ومن يعفيها من المسؤولية والواجب.


نعم حزب التحرير يغرد خارج سرب من يطالب أهل فلسطين أن يدافعوا لوحدهم عن الأقصى وغزة والضفة، وكأنهم قادرون على تحرير فلسطين.


نعم حزب التحرير يغرد خارج السرب عندما يذكر الأمة - كل الأمة - بأن فلسطين مسؤوليتهم جميعا، وتحريرها كاملة واجب عليهم.


نعم حزب التحرير يغرد خارج السرب لأنه يطالب القادرين - فعلا - على نصرة الأقصى وغزة بالتحرك الحقيقي المخلص.


حزب التحرير يغرد خارج السرب لأن القضية هي إزالة كيان يهود وتحرير فلسطين - كل فلسطين - بأقصاها وغزتها وحيفاها وتل ربيعها وأم رشراشها...


نعم حزب التحرير يغرد خارج السرب عندما يطالب تلك الجيوش ويناديها ويسألها عن رجل رشيد "يعلم أن إزالة كيان يهود المغتصب لفلسطين لا يكون إلا بمعركة تكونون فرسانها لا أن تكتفوا من حكامكم بتنديد على استحياء بعدوان يهود".


نعم حزب التحرير يغرد خارج السرب عندما يصرح بوضوح أن تحرير فلسطين وردّها لحضن أمتها يمر فوق عروش الطواغيت الذين هم جزء من المؤامرة على أرض المسرى.


نعم حزب التحرير يغرد خارج السرب، فهو لا ينادي بالدولة الوطنية ولا القومية، بل بخلافة راشدة على منهاج النبوة تعيد حكم الإسلام إلى الأرض وتوحد المسلمين وتحرر كل شبر من بلادهم وتهدم النظام الدولي على رؤوس أصحابه وتحمل الإسلام رسالة هدى ونور للبشرية جمعاء.


فهذا هو سرب المخلصين الصادقين ونِعْمَ السرب هو.


#الأقصى_يستصرخ_الجيوش
#Aqsa_calls_armies

 


كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير
حسام الدين مصطفى

 

آخر تعديل علىالسبت, 15 أيار/مايو 2021

وسائط

تعليقات الزوَّار

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

عد إلى الأعلى

البلاد الإسلامية

البلاد العربية

البلاد الغربية

روابط أخرى

من أقسام الموقع